استراتيجيات التسويق المستخدمة فى كتابة المحتوى 

14 مارس، 2022 316 مشاهدة

استراتيجيات التسويق المستخدمة فى كتابة المحتوى 

كما هو متعارف ومتفق علية أن استراتيجيات التسويق المتبعة في التسويق بالمحتوى هي الطريقة السحرية لزيادة مبيعات منتجاتك او خدماتك، لكنها تساعدك أيضًا على تحقيق أهداف متعددة قبل الوصول إلى البيع مثل زيادة انتشار علامتك التجارية او الحفاظ على ولاء العملاء. لكن هنا لن يكون حديثنا عن التسويق إنما حديثنا عن الاستراتيجيات التى من شأنها مساعدتنا فى كتابة المحتوى.

ما هي استراتيجيات التسويق فى كتابة المحتوى ؟

استراتيجيات التسويق

الاستراتيجية الاولى من استراتيجيات التسويق تسمى استراتيجية “التسويق بالمزايا“، وفى حاله استخدام هذه الاستراتيجية يتعين عليك فى المحتوى الخاص بك التعريف بالمنتج و مواصفاته. الثانية استراتيجية التي يمكنك الاستفادة منها وهي “التسويق بالمنافع“، وبها سوف يتعين عليك سرد المنافع العائده على العميل من استخدام المنتج. بالاضافة الي ذلك، هناك ايضا ما يسمى كيفية استخدام تسويق المشاعر وصياغتها داخل الإعلان والتى تكلمنا عنها من قبل ويمكنك الرجوع اليها لمزيد من الايضاح.

لنأخذ مثال علي حالات تسويقية قريبة من واقعنا. فى حالة التسويق لشركة قبعات رياضية، فإنك في حالة التسويق بالمزايا سوف يكون محتواك عبارة عن وصف لهذه القبعة انها مثلا مصنوعة من مادة تمتص العرق وتسمح بالتهوية تناسب حجم اى راس وبألوان جذابة تناسب الجميع. اما في حاله التسويق بالمنافع سوف يركز محتواك اكثر على فوائد تلك القبعة مثل انها سوف تحميك من الشمس ومن الاتربة وتستطيع ارتدائها فى الجو الممطر والمشمس. هناك مقوله شهيرة تقول ” اذكر المنافع لا المزايا” وذلك لان العميل يهمه جدا المنافع التى سوف يحصل عليها عندما يقوم بشراء المنتج. يكمن تقسيم التسويق بالمنافع الى استراتيجيتين وهما:

المنافع الوظيفية (التسويق المنافع)

وهنا بتخاطب العملاء بما يحمله المنتج من منفعة مثال “احصل على وجبتك الجديدة من “KFC” التي تحتوي علي 300 سعر حرارى فقط”. فى هذا المثال لقد قمت بذكر أحدى منافع الوجبة، لكن لن تجد الكثير يفهم معنى 300 سعر حرارى وهل هذا حقا له نفع عليهم ام لا، لذلك يجب ذكر المنافع التي تعود علي المستخدم او المشتري لمنتجك.

المنافع العاطفية (التسويق بالمشاعر)

أما في حالة التسويق بالعاطفة لو طبقنا على نفس المثال استمتع بوجبتك المفضلة الطازجة من “KFC ” وحافظ على وزنك المثالى . هنا فى هذا المثال لعبت على مشاعر العميل واعطيته احساس بالامان لذلك فان التسويق بالمنفعة العاطفية من أفضل الاستراتيجيات فى التسويق التى دائما يفضل استخدامها في كتابة المحتوى. ايضا يتم استخدام التسويق بالمنافع الوظيفية لكن بقدر أقل من العاطفة والتسويق بالمزايا لكن بقدر أقل بكثير مما سبق.

كيفية دمج استراتيجيات التسويق المختلفة؟

كما اتفقنا اننا دائما نفضل استخدام التسويق بالمشاعر او العاطفة فى كتابة المحتوى . ولكننا ايضا لن نغفل باقى الاستراتيجيات فى كتابة محتوانا سوف نقوم بدمج كل الاستراتيجيات فى المحتوى الخاص، كما تعرفنا ان اى محتوى إعلاني يتكون من :

  • العنوان
  • المقدمة
  • الجسم
  • الملخص
  • طلب الإجراء .

لابد ان تلاحظ ان الاعلان ليس المكان الوحيد الذى تقوم بكتابة المحتوى فقط فيه، ولكن يمكن كالاستفادة من كتابة محتوى تسويقي فعال من خلال صفحات الهبوط  او  الـ “Landing page”. صفحات الهبوط عبارة عن صفحات خارجية منفصلة ينتقل إليها العميل عند الضغط على زر طلب الإجراء والتى من خلالها يتمم العميل عملية الشراء  ولكن تقسيم محتوى صفحات الهبوط يختلف عن تقسيم محتوى الإعلان هذا سوف نتعرف عليها فيما بعد .

السؤال الان، اى استراتيجية سوف تستخدمها وفى اى مكان من محتوى الاعلان؟. دعنا نتفق ان اغلب اجزاء الاعلان تغلب عليها استخدام استراتيجية المشاعر. ليس هذا فقط، لكن يمكن ان نقوم بتضمين جزء بسيط من المنافع الوظيفية او التسويق بالمنافع لمزيد من النتائج. عندما يصل العميل الى الضغط على زر الإجراء وينتقل إلى صفحة الهبوط، فى هذا الوقت يمكن للمحتوى المكتوب فى صفحة الهبوط ان يجمع بين استراتيجيات التسويق المختلفة.

All Copyright Reserved for Nofal S.E.O™ 2022