تحسين TrustRank باستخدام WHOIS العام وطول تسجيل الدومين

14 مارس، 2022 82 مشاهدة

تحسين TrustRank باستخدام WHOIS العام وطول تسجيل الدومين

  “E-A-T “اختصارات لمصطلحات مهمه جدا فى عالم google وهم “Expertise, Authority, Trust”او  (الخبرة والاثورتى  والثقة) استطاعت الثقة، في أن تصبح عامل مهم فى ترتيب موقعك على جوجل، بل أصبح الجميع يبحث عن  كيفية تحسين TrustRank باستخدام WHOIS لموقعه. في هذه المقالة، سنغطي كل ما تحتاج لمعرفته حول إشارات الثقة من Google وكيف تحققها.

سوف نتناول فى هذا المقال :

  • Trust Pages 101: لماذا تحتاج إلى تضمين صفحات حول ، وجهات الاتصال وسياسة الخصوصية؟
  • استخدام معلومات WHOIS العامة هل يعتبر هذا إشارة ثقة ؟
  • هل يعتبر عمر الـ domain بمثابة إشارة ثقة وعامل ترتيب؟
  • لماذا لم يعد طول تجديد الـ domain يعتبر علنًا إشارة ثقة؟
  • كيف يمكن أن يساعد الارتباط الفعال بالموارد الخارجية الموثوقة في ترتيب المحتوى الخاص بك؟

Trust Pages 101

إن احتواء موقعك على صفحات حول ، جهة اتصال ، سياسة الخصوصية. أمر بديهي وضرورى فبدون تلك الصفحات لن تعتبر محركات البحث موقعك جديراً بالثقة ولن تستطيع تحسين TrustRank باستخدام WHOIS، ولن يعرفوا القراء الفعليون ما يلى:

صفحة ” About” الخاصة بك

من نحن

من أنت؟ من يدير الموقع ولماذا لديك الاثورتي التى تتيح لك مشاركة خبرتك في الصناعة؟ كل هذه اسئلة تجيب عنها صفحة حول او” about” فى موقعك. فهى حقاً فرصتك فى الظهور وتعريف المجتمع بك وأنك كيان فعلى لا تختبىء وراء شعار. الناس تحب ان تتعرف الأشخاص من يقدم لهم الخدمة. من هم فريق عملك، ماهو دور كل فرد فيهم ، كيف يمكن للأشخاص متابعتهم عبر وسائل الاتصال الاجتماعى. تعتبر تلك الصفحة بمثابة المنصة المجانية، لتعرض فيها مدى اختلافه عن غيرك بالاضافة الى اكتساب ثقة Google في موقعك .

اقرأ ايضا طريقة التنصل من الروابط الضارة لتحسين ترتيب موقعك.

صفحة الاتصال

تعتبر صفحة الاتصال من أهم الصفحات في موقعك. ما فائدة ان اعرف من أنت وماذا تفعل. دون معرفة أين يمكنني ان اتصل بك؟  وهل أنت متواجد بنشاط لمساعدة الناس؟ هذه الصفحات مهمة بشكل خاص للشركات المحلية وتحسين محركات البحث المحلية. يجب أن تتضمن مواقع الشركات المحلية تلك الصفحة على وجه الخصوص وهي  تلك التي يمكن للعملاء زيارتها لشراء المنتجات أو الخدمات في موقع فعلي بدلاً من الإنترنت فقط، عناوينهم و البيانات المنظمة التي يمكن القيام بها بسهولة باستخدام مكون WordPress SEO الإضافي مثل Yoast إذا كان موقع الويب الخاص بك مدعومًا بنظام إدارة محتوى WordPress. وهذا اول طريق تحسين TrustRank باستخدام WHOIS.

صفحات سياسة الخصوصية والشروط

وأخيرًا وليس آخرًا، السياسات وإخلاء المسؤولية وعمليات الإفصاح عن الشركات التابعة. هذه الصفحات “المملة” هي تلك الصفحات التي تعطيها Google اهتمامًا واضحًا لأنها تطلب من جميع ناشري Google Adsense وضعها على مواقعهم حتى يتم قبولهم في شبكة الإعلانات الخاصة بهم. السبب فى ذلك بسيط للغاية، وهو ان  معظم مرسلي البريد العشوائي أو الأشخاص الذين ينشئون PBN لن يتكبلو عناء إنشاء تلك الصفحات على موقعهم مما يجعل تلك الصفحة المملة في نظر الكثير منها وسيلة تمييز واضحة لدى google بين مواقع الويب الحقيقية التي يديرها أشخاص حقيقيون ومواقع الويب التي لا يمكن الوثوق بها. بالنسبة لسياسات الخصوصية وشروط الأحكام ، نوصي باستخدام حل مثل Termageddon أو Iubenda نظرًا لأنها توفر بالفعل مستندات يتم تحديثها تلقائيًا مع تغير القانون. من الواضح أنه لا يمكن اعتبار كل موقع يحتوي على هذه الصفحات موثوقًا به، ولكنها خطوة في الاتجاه الصحيح وإحدى الإشارات العديدة التي تستخدمها محركات البحث مثل Google لتحسين فهمها لموقعك.

تحسين TrustRank باستخدام WHOIS

 

تحسين TrustRank باستخدام WHOIS

ما هو WHOIS؟

WHOIS و يُنطق باسم “who is” هو بروتوكول استعلام يُستخدم للتحقق من المعلومات حول ملكية اسم الـ domain. إذا كنت تمثل نشاطًا تجاريًا مسجلاً بالفعل، فاجعل هذه المعلومات عامة. لا يوجد عمل جاد لديه معلومات WHOIS خاصة ولكن قبل القيام بذلك تأكد من أن العنوان حقيقي وليس عنوان منزلك، يجب أن يكون العنوان الذي تم تأسيس شركتك فيه رسميًا وحقيقى. من المفهوم أن يختار بعض الأشخاص إخفاء ملكيتهم لـ domain حتى لا يحاول أحد الوصول إليهم أو يعرف من يقف وراء موقع الويب ولكن نظرًا لأن Google بدأت في التعرف على المواقع التي تعتبرها غير موثوقة ، فقد يكون من المفيد تجنب ذلك. بشكل منفصل ، يبدو هذا وكأنه تغيير طفيف ليس له أي تأثير على موقعك بشكل عام ، ولكن عندما تأخذ في الاعتبار النطاق الواسع من التغييرات – وجود عنوان حقيقي ، وصفحات أساسية (حول ، جهة اتصال ، سياسة الخصوصية) . وعلى الرغم من عدم تأثير أي من هذه الإشارات على موقعك بشكل مستقل إلا أنها تعتبر خطوة صائبة من مجموعة خطوات نحو الاتجاه الصحيح لكى تكسب ثقة جوجل.

اقرأ ايضا كيفية فحص موقعك من https.

ما هو موقع الويب الذي يمكن أن تثق به؟

هناك علامات تجعلك مطمئن حين تتعامل مع موقع دون غيره ولعل من أشهر تلك العلامات هى ان يكون موقع الويب محترف يصف يصف بوضوح من يدير الموقع، النشاط التجاري للموقع ان وجد  بالإضافة إلى معلومات حول كيفية الاتصال بهم ومكان تواجدهم. كل هذه الاشارات تنير اليك انه موقع يحترم مستخدميه وجدير بالثقة. فيما يلى سوف نوضح اكثر خطواتنا فى تحسين TrustRank باستخدام WHOIS.

عمر الـ domain – هل هذا مهم ؟

من المنطقي جدا عدم تصنيف موقع ويب جديد، لا يحتوي على محتوى ولا على لينكات. من موقع ويب موجود منذ أكثر من 5 سنوات، فكلما كان الـ domain عمره أطول وأقدم سيكون له محتوى افضل ولينكات اقوى، وتعد هذه ميزه له. هذا لا يعني أن المواقع الجديدة ليس لديها فرصة للنجاح. ومع ذلك ، في حالة احتمال تساوي كل شيء – عدد الروابط الواردة وجودة المحتوى – فإن الإجماع العام هو أن اسم الـ domain الأقدم سيظل من الأسهل ترتيبه. يتمثل هدف Google في تقديم النتائج الأكثر صلة ، وبالتالي فمن المنطقي أن نفترض أنهم يفترضون أن موقع الويب الجديد تمامًا أقل موثوقية من موقع الويب الموجود منذ عام.

طول تجديد الـ domain (غير صحيح)

تحسين TrustRank باستخدام WHOIS

هناك القليل من محترفين السيو العاملين فى مجال تحسين محركات البحث SEO. قالو بأن طول مده تسجيل الـ domain الخاص بك له تأثير سلبى على الثقة. جاءت google ردا على تلك الأقاويل. قائلة ان المستخدمين لا ينبغى عليهم الاهتمام بعدد السنوات التي تم فيها تسجيل الـ domain. من الطبيعى جدًا أن يتم تجديد الـ domain سنويًا . كانت الحجة وراء الادعاء الأول هو اهمية صفحات الثقة وان المواقع الغير موثوق فيها تسجل لفترة أصغر لتقليل التكلفة. لكن هذه الطريقة تغلط نفسها، بنفسها وذلك لأن معظم المواقع التى تزورها يوميا تقوم بتجديد الـ  domainسنوياً.

الارتباط بمصادر خارجية موثوقة

تحسين TrustRank باستخدام WHOIS

من ناحية أخرى، ثبت أن الارتباط بالـ domain الموثوق به يمثل إشارة ثقة كبيرة. انظر إلى أي موقع ويب مصنف وستلاحظ أنهم يرتبطون ببعضهم البعض لدعم احصائياتهم. من الناحية الإستراتيجية والأهم من ذلك، يعد الارتباط بشكل طبيعي بالموارد الأخرى على الويب جزءًا أساسيًا من كتابة محتوى رائع جذاب. (وقابل للترتيب).

كما انه خطوه هامة لــ تحسين TrustRank باستخدام WHOIS. إليك مثال رائع، أثبتت هذه الدراسة من Reboot Online من صحة الفكرة حيث وجدت ارتباطًا ناجحًا  ووثيق بين الارتباط والترتيب الأعلى. حتى أنهم أعادوا إجراء هذه التجربة مؤخرًا في أبريل من عام 2020 وتمكنوا من تأكيد أن النتائج هي نفسها. تظل الروابط الخارجية عامل ترتيب وهي ممارسات جيدة لتحسين محركات البحث” SEO” ، حتى يومنا هذا. فكر في الارتباط انة مساهمة في مجتمع الويب.

يثبت الارتباط بمصادر أخرى أنك تعرف ما يحدث في مجال عملك ولا تخشى مشاركة الموارد الأخرى التي ترتبط بها المواقع الأخرى بالفعل لأنها مفيدة وتستحق تضمين المحتوى الخاص بك بدلاً من عزل نفسك عن بقية من حولك فى الصناعة. ومع ذلك، من المهم أن تتذكر أن المواقع التي تختار الارتباط بها تنعكس مباشرةً على جودة موقعك. إذا كنت ترتبط بمواقع ويب بطريقة يرى Google أنها غير عادية، أو مواقع الويب التي جودتها منخفضة. فقد يؤثر ذلك سلبًا على ترتيب موقعك. كما انك ايضا  لن ترغب فى الارتباط بأي محتوى منافس. إذا كنت تكتب دليلاً حول تحسين محركات البحث على موقعك، فلن يكون الربط بدليل آخر حول تحسين محركات البحث على موقع منافس لك.

الربط الداخلي “Internal Linking”
من الواضح أن الروابط الواردة تلعب دورًا كبيرًا فى تحسين TrustRank باستخدام WHOIS،  وتعتبر في الواقع أحد أهم عوامل الترتيب. إذا قمت بتشغيل موقع يحتوي بالفعل على الكثير من المحتوى ، فيمكنك ويجب عليك أيضًا استخدام الارتباط الداخلي لصالحك.

الخلاصة 

الآن بعد أن عرفت ما يمكنك فعله لكسب ثقة Google – الأشياء البسيطة لضمان أن موقعك على المسار الصحيح – حان دورك. اكتشف اى من هذه الاشارات تفتقدها وتؤخر ترتيبك وتمنعك من تحسين TrustRank باستخدام WHOIS.

All Copyright Reserved for Nofal S.E.O™ 2022