الكلمات المفتاحية keywords وطريقة كتابتها وكل شئ عنها في مكان واحد

11 نوفمبر، 2022 181 مشاهدة

الكلمات المفتاحية keywords وطريقة كتابتها وكل شئ عنها في مكان واحد

الكلمات المفتاحية من العناصر ذات الأهمية الكبيرة عندما يتعلّق الأمر بالتحسين من سيو الموقع الإلكتروني والحصول على زيارات مستمرة. وحتى لديها تأثير على معدل التحويل عبر جذب الجمهور المهتم بالمنتج أو الخدمة المقدمة. وبين هذا وذلك توجد العديد من الإجراءات والمعلومات التي من الضروري الإلمام بها من أجل تحديد الكلمة المفتاحية المناسبة للموقع والتي سنتعرف عليها في هذا المقال. 

ما هي الكلمات المفتاحية؟ 

الكلمات المفتاحيه (keywords) أو قد يُطلق عليها الكلمات الرئيسية أو العبارات الرئيسية هي عبارة عن النصوص التي يدخلها المستخدم في محرك البحث للعثور على المعلومات أو المنتجات أو الخدمات أو أيّ نوع من أنواع المحتوى الأخرى التي تقع تحت طاولة اهتماماتهم. 

وأنت كصاحب موقع إليكتروني تحتاج لأستخام أو إضافة هذه الكلمات الرئيسية إلى صفحات موقعك الإلكتروني من اجل جذب الزيارات من محرك البحث والتي تتغير على حسب نوعية الجمهور الذي تريد استهدافه كما سنتعرف لأحقًا في جزئية أنواع الكلمات الرئيسية. 

فعلى سبيل المثال. إذا كان لديك موقع شركة تقدم خدمات تحسين محركات البحث، فبالتأكيد ستكون الكلمات المفتاحيه المُستخدمة من قبل جمهورك المستهدف هي “شركة تحسين محركات البحث، شركة سيو. خدمة سيو وما إلى ذلك” والجدير بالإشارة أن الكلمات المفتاحية هي ليس كلمات فردية طوال الوقت ففي الكثير من الأحيان تكون مركّبة من مجموعة من الكلمات على سبيل المثال “أفضل شركة تحسين محركات بحث في السعودية. 

وفي الجانب الآخر محركات البحث نفسها تستخدم هذه الكلمات المفتاحيه لفهم المحتوى المُضاف إلى الموقع أو الصفحة، عبر تتبعها في مجموعة من الأماكن بدءًا من عنوان الصفحة والوصف وصلب المحتوى والعناوين الجانبية وحتى الرابط (URL) لتظهرها للمستخدمين المهتمين بها ولتقديم أفضل تجربة مستخدم ممكّنة.

وكمثال عملي على استخدام أحد الكلمات المفتاحية في محرك البحث جوجل. هي “شركة تسويق رقمي” فتظهر لن مجموعة من النتائج في محركات البحث والمرتبة على حسب مجموعة من العوامل التي يحددها جوجل:

ما هي الكلمات المفتاحيه؟ 

أهمية الكلمات المفتاحية لك كصاحب موقع إلكتروني

توجد العديد من الأسباب التي تجعل من الكلمات الرئيسية من العناصر المهمة في كل استراتيجية تسويق عبر محركات البحث، فمع ازدياد مستخدمي الإنترنت جراء التحول الرقمي الذي شهدناه مؤخرًا أضحى استخدام محركات البحث من السمات الشائعة، وبالتالي سيتوجب على المسوقين وأصحاب المواقع الأستفادة من ذلك عبر تحديد واستخدام الكلمات المفتاحيه المناسبة، فهي تتيح العديد من الفوائد والمتمثلة في: 

التحسين من ترتيب الموقع في محركات البحث

من الجوانب التي تؤثر عليها الكلمات المفتاحية بشكل رئيسي هي التحسين من ترتيب الموقع في محركات البحث، ففي البداية تعمل على تنبيه جوجل بنوعية المحتوى الذي تقدمه على موقعك الإلكتروني، وبالتالي ترتيبه في صفحة النتائج أعتمادًا على مجموعة من العوامل الأخرى. ولكن بشكل عام الكلمات المفتاحية المناسبة هي تلك التي يكون لديها صلة بالمحتوى أو الموقع الإلكتروني. 

جذب المزيد من الزيارات 

بالتأكيد من خلال التحسين من ترتيب الموقع في محركات البحث ستحصل على المزيد من الزيارات وبشكل مستمر من قبل المستخدمين المهتمين بالمحتوى أو المنتج أو الخدمة التي تقدمها. عكس المواقع غير المهتمة باستخدام الكلمات المفتاحية المناسبة. 

المزيد من التحويلات والمبيعات 

الجانب الذي قد يكون فائت لدى الكثيرون هو أن الكلمات الرئيسية لديها تأثير مباشر على نوعية المستخدمين أو الزوار الذين تجذبهم، فعلى سبيل المثال استخدام كلمات رئيسية مثل “ما هو السيو؟” ليست مثل “شركة سيو” ففي الكلمة المفتاحية الأولى تكون نية المستخدم هي معلوماتية أما في الخيار الثاني فهي تجارية أيّ نيته هي البحث عن شركة سيو وشراء خدماتها. 

التغلب على المنافسين 

الجانب الآخر الذي تلعب فيه الكلمات المفتاحية وبشكل رئيسي هي التغلب على المنافسين من المواقع والعلامات التجارية الأخرى المقدمة لنفس الخدمات والمنتجات والمستهدفة لنفس جمهورك. عبر الوصول أو البحث عن كلمات رئيسية لم تُستهدف من قبل هذه المواقع أو حتى استخدام ما يُسمى بالكلمات الرئيسية الطويلة. 

التعرف على جمهورك 

الكلمات المفتاحية هي طريقة مميزة للتعرف على ما يفضله أو يهتم به جمهورك المستهدف، وبالتالي تلبية احتياجاتهم بشكل أفضل. فعلى سبيل المثال إذا كان المستخدمين الذي يصلون إلى الموقع الإلكتروني عبر كلمة “سيو” أكثر من “تحسين محركات البحث” فبهذا سيكون لديك القدرة على استنتاج العبارات المستخدمة من قبل جمهورك. ومن خلال أداة Google Search Console سيكون لديك نظرة أكبر عما يبحث عنه جمهورك.

تحسين الاستهداف 

كما نعلم أنه عند التسويق عبر محركات البحث أو الطريقة العضوية المجانية، فهنا لن يكون لدى المسوق خيارات استهداف متقدمة، وسيكون أمامه فقط استخدام الكلمات الرئيسية المناسبة. عبر اختيار كلمات مفتاحية مُستخدمة من قبل الجمهور المستهدف ستضمن زيارات مستمرة من قبل الجمهور المهتم بمحتواك وخدماتك ومنتجاتك عكس عند استخدام كلمات مفتاحية عشوائية. 

 أنواع الكلمات المفتاحية 

كما أشرنا أعلاه الكلمات المفتاحيه لديها العديد من الأنواع والمختلفة على حسب مجموعة من العوامل بدءًا من الطول والمنافسة ونية المستخدم، في الأسطُر التالية سيكون لدينا تفصيل لكل منها لتكون لديك رؤية شاملة عن الخيارات المتاحة وكيفية استخدامها في موقعك: 

أنواع الكلمات المفتاحية من حيث الطول 

  • الكلمات المفتاحية القصيرة: هذا النوع من الكلمات المفتاحية يكون مكونًا من 3 كلمات وأقل، على سبيل المثال كلمة “مستشفى” أو “طاولة”. ودائمًا ما تكون ذات منافسة عالية ومعدل بحث كبير. ما يعني أن الترتيب عليها في النتيجة الأولى يحتاج للكثير من الوقت والجهد. 

أنواع الكلمات المفتاحيه من حيث الطول 

  • الكلمات المفتاحية الطويلة:  تتكون من أكثر من 3 كلمات ودائمًا ما تكون عبارة طويلة أو جملة، فبدلًا من كلمة “طاولة” تكون هنا “أفضل طاولة مكتبة خشب”. ودائمًا ما تكون قليلة المنافسة وفي نفس الوقت ليس لديها حجم بحث كبير. فعند النظر إلى حجم النتائج المتاحة في محرك البحث ستجدها أقل من الكلمة المفتاحية القصيرة.

الكلمات المفتاحية

أنواع الكلمات المفتاحية من حيث الاستدامة 

  • الكلمات المفتاحيه الجديدة قصيرة المدى: في الكثير من الأحيان تكون هناك بعض الترندات التي تظهر بصورة مفاجئة على وسائل الإعلام أو منصات التواصل الاجتماعي، على سبيل المثال الانتخابات الرئاسية أو مباراة كرة قدم مع أحد الفرق، ففي هذه الحالة تكون الكلمات الرئيسية لديها عمر افتراضي قصير ومن بعد ذلك سيقل الاهتمام بها.
  • الكلمات المفتاحيه طويلة المدى: هي كلمات رئيسية يكون معدل البحث عنها ثابت ومستمر لفترات طويلة، على سبيل المثال كلمات مثل “مقارنة بين نظام الويندوز ولينكس” أو “أفضل شركات التسويق الرقمي” فهذه الكلمات يكون لديها بحث مستمر ومنافسة معتدلة ولكن هذا لا يعني عدم الإهتمام بتحديث المحتوى وتحسينه بإنتظام. 

الكلمات الرئيسية على حسب المنافسة 

  • الكلمات المفتاحية منخفضة المنافسة: أيضًا عند كتابة محتوى موقعك الإلكتروني أو محاولة استهداف كلمات مفتاحية بعينها، ستصطدم بعقبة المنافسة. وفي هذه الحالة الكلمات ذات المنافسة المنخفضة يكون من السهل الترتيب عليها، لأنه لا يوجد الكثير من المواقع استهدفتها ودائمًا ما تكون كلمات مفتاحية طويلة. 
  • الكلمات المفتاحية مرتفعة المنافسة: على عكس الكلمات منخفضة المنافسة هذا النوع من الكلمات الرئيسية تكون المنافسة فيها مرتفعة للغاية. والترتيب عليها في صفحة النتائج يحتاج للكثير من الوقت والجهد. ببساطة لأنها مُستهدفة من قبل الكثير من المواقع الأخرى وبالتالي إذا كان لديك موقع إلكتروني جديد لن تكون مناسبة لاستهدافها. 

كلمات الرئيسية على حسب نية المستخدم 

  • الكلمات المفتاحية المعلوماتية: تكون نية الباحث من هذه الكلمات هي التعرف أو الوصول إلى معلومات بعينها حول موضوع أو منتج أو خدمة، أيّ لا يكون هدفه الأخير هو شراء المنتج أو الخدمة وبالتالي لن يكون من المناسب في هذه الحالة تقديم العروض أو حث المستخدم للشراء. وهذا النوع من الكلمات المفتاحيه شائع ودائمًا ما تكون على شكل سؤال، مثل: 
  1. كيف . . .
  2. لماذا . . .
  3. أفضل طريقة ل. . .
  4. تاريخ. . .
  5. شرح. . .
  6. ماذا يعني. . . 
  7. ما هو… 
  8. موعد….

الكلمات المفتاحيه

 

  • الكلمات المفتاحية التجارية: هذا النوع من الكلمات المفتاحيه يختلف عن النوع الذي تعرفنا عليه سابقًا في أن نية الباحث تكون في هذه الحالة موجهة لشراء منتج او خدمة معينة أو حتى الاشتراك أو الانضمام إلى قائمة بريدية أو التسجيل في الموقع الإلكتروني. وبالتالي استهدافها سيضمن لك معدل تحويل أعلى ومبيعات أكثر ويوجد الكثير منها، على سبيل المثال: 
  1. تصميم موقع إلكتروني. 
  2. شحن مجاني. 
  3. كوبون خصم. 
  4. الشراء من الإنترنت. 
  5. ايفون 14.

الكلمات المفتاحيه التجارية

  • الكلمات المفتاحية الملاحية: عندما يكون الباحث أو المستخدم لديه المعرفة بأسم العلامة التجارية أو الموقع الإلكتروني الذي يريد البحث عنه ففي هذه الحالة تُسمى النية الملاحية. أيّ أنه يريد الوصول إلى وجهة محدّدة على سبيل المثال عند البحث عن “شركة نوفل سيو” سوف تظهر للمستخدم كافة المعلومات المتعلقة بالشركة. ومن الصعب الترتيب على هذا النوع من الكلمات بالنسبة للمواقع الأخرى لأنها تكون محدّدة. 

الكلمات المفتاحيه

أفضل أدوات اختيار الكلمات المفتاحية

الكلمات المفتاحيه قد يكون من الصعب التعامل معها والوصول إلى المعلومات المهمة عنها، وبالتالي من الضرورية  توفير بعض الأدوات التي تتيح لك أختيار ودراسة الكلمات المفتاحيه، وفي الأسطُر التالية سنتعرف على أفضل هذه الأدوات والمشتملة على خيارات مدفوعة ومجانية على حد سواء:

أداة Google Keyword Planner

أداة Google Keyword Planner

هذه الأداة هي من تطوير جوجل للمعلنين على محرك البحث الحث الخاص به، ولكنها في نفس الوقت تُستخدم من قبل أصحاب المواقع والناشرين في تحديد الكلمات الرئيسية المناسبة على حسب كمية البحث والمنافسة وسعر النقرة، فكما نعلم أنه يوجد علاقة بين هذه الكلمات بين لك من المعلنين والناشرين، فعلى سبيل المثال إذا كانت الكلمة المفتاحية لديها منافسة عالية لدى المعلنين بالتأكيد ستكون كذلك لدى الناشرين. والأمر نفسه بالنسبة لسعر النقرة ومعدل البحث. 

وما يُميز هذه الأداة أنها مجانية بالكامل وتقدم معلومات أو إحصائيات دقيقة على حسب الدولة أو  المدينة مع إمكانية استهداف لغات مختلفة. وأيضًا توفر فلتر لزالة الكلمات المفتاحيه التي قد تستهدفها في الموقع الإلكتروني الخاص بك. 

أداة Google Search Console 

الكلمات المفتاحيه

ليست أداة عادية لإختيار الكلمات المفتاحية بل هي تقدم رؤية شاملة عن الكلمات أو العبارات المُستخدمة من قبل زوار الموقع للوصول إلى محتوى أو صفحة المنتج أو الخدمة. ما يُساعد وبطريقة غير مباشرة في التعرف على مجموعة من الكلمات والعبارات الجديدة واستهدافها ضمن محتواك. ذلك، من خلال ما يُسمى بتقرير الأداء المُبين لعبارات البحث المستخدمة. 

أداة Keyword Tool

أداة Keyword Tool

إذا كُنت تريد الوصول إلى معلومات دقيقة عن الكلمات المفتاحية والتعرف على مجموعة من الخيارات الشبيهة التي يستخدمها جمهورك، فهذه الأداة مناسبة لك. في البداية تتيح لك البحث عن العبارات المفتاحية في مجموعة من محركات البحث من Google و YouTube و Bing و Amazon و App Store وغيرها. 

وأيضًا تدعم مجموعة من اللغات والدول من أجل استهداف أكثر دقة والجانب المميّز فيها أيضًا أنها تتيح إصدار مدفوع مقدمًا للعديد من الميزات الاحترافية من التعرف على حجم البحث والمنافسة والترند. لكن بالرغم من ذلك الإصدار المجاني منها مناسب وخاصة للمبتدئين. 

أداة Ahrefs Keywords Explorer

الكلمات المفتاحيه

أداة أختيار كلمات مفتاحية أخرى تتيح لك الفرصة لاتخاذ قرارات ذكية بشأن الكلمات الرئيسية المناسبة لموقعك الإلكتروني، فعلى سبيل المثال تتيح لك الفرصة لمتابعة منافسيك ومن ثم اتاحة معلومات حقيقة عن فجوة المحتوى عبر تحديد كلمات مفتاحية لم يتم استهدافها. 

كما ستحصل على مجموعة من البيانات المتعلّقة بالكلمة المفتاحية على سبيل المثال حجم البحث وشدّة المنافسة وسعرها في أكثر من 171 دولة حول العالم و 10 محركات بحث مختلفة من ضمنها بالتأكيد جوجل. كما توفر مجموعة من النصائح المتعلقة بالسيو الخارج. والجدير بالإشارة أن الأداة مدفوعة إلا أنها توفر إصدار تجريبي مجاني محدود عمليات البحث. 

كيفية اختيار الكلمات المفتاحية المناسبة للموقع؟

هل لديك موقع إلكتروني وتريد اختيار كلمات مفتاحية مناسبة، تساهم في التحسين من ترتيبه في محركات البحث وفي نفس الوقت تجذب لك الجمهور المناسب والمستهدف من قبلك؟ فإذا كُنت كذلك فعليك مطالعة الأسطُر التالية متناولين مجموعة من الخطوات العملية الضامنة لذلك، والمتمثلة في: 

تعرف على جمهورك المستهدف 

الخطوة الأولى في رحلة أختيار الكلمة الرئيسية هي التعرف على الجمهور المستهدف، من خلال الإطلاع أو استكشاف أهتماماتهم وسلوكم وحتى إذا كانوا يستخدمون محركات البحث أم لا. فبهذه الطريقة ستضمن أنك سوف تتوافق مع توقعاته وفي نفس الوقت تستهدف كلمات مفتاحية يستخدمونها عند البحث في محرك البحث جوجل. 

كما يجب أن تضع نفسك في مكان جمهورك المستهدف. ومن ثم أسأل نفسك عن ماذا كُنت ستبحث على محرك البحث جوجل في حال كُنت تريد الوصول إلى المنتج أو الخدمة أو المحتوى؟ أيضًا من الجيد استشارة الأصدقاء أو الأقارب أو العملاء الحاليين للتعرف على العبارات المُستخدمة من قبلهم للبحث عن المنتج أو الخدمة. 

وإذا ما أخذنا مثال على الجوانب السابقة، فعند التسويق لخدمات تسويق رقمي على محرك البحث جوجل. فإن أختلاف الجمهور يؤثر بشكل كبير على الكلمات المفتاحية المُختارة، فعند استهداف جمهور عربي فبالتأكيد سيكون معدل البحث أكبر باللغة العربية لنجد مجموعة من الكلمات المفتاحية مثل “سيو” “شركة تسويق الكتروني” لكن عند استهداف جمهور أجنبي فسوف يكون هناك أختلاف كبير وخاصة أن البحث سيكون باللغة الأجنبية الأخرى. 

وهذا يعني أن دراسة الجمهور المستهدف، تُعد الأساس الذي تبدأ منه عملية البحث عن الكلمات المفتاحية. ومن دون الشروع في ذلك بالتأكيد ستكون هناك جهود ووقت مهدور من دون نتائج. 

أبحث عن المنافسين 

بعد التعرف على العملاء أو الجمهور المستهدف من الجيد التحول إلى الخطوة التالية والمشتملة على البحث عن المنافسين الحاليين لموقعك الإلكتروني. وهنا يجب عليك في البداية إنشاء قائمة مكونة من المنافسين الرئيسيين ومن ثم التوجه إلى مواقعهم الإلكترونية للتعرف على الكلمات المفتاحية التي يستهدفونها. 

فبهذه الخطوة ستتمكن من التعرف على الكلمات المفتاحية التي بإمكانك استهدافها والتي قد تكون ناسيها، وفي نفس الوقت توسيع نظرتك واستكشاف أفكار جديدة.  كما أيضًا في هذه الخطوة من الممكّن استخدام أدوات البحث عن الكلمات المفتاحية مثل أداة Ubersuggest، عبر ادخل رابط الموقع المنافس ومن ثم سيكون لديك الفرصة للتعرف على الكلمات المفتاحية المستهدفة: 

أداة Ubersuggest
كون قائمة بـ الكلمات المفتاحية 

من بعد ذلك، ستكون جاهز لتكون قائمة بالكلمات المفتاحيه التي يبحث عنها المستخدمين وأيضًا المُستهدفة من قبل المنافسين، وفي هذه الحالة من المفضل أن تكون لديك خطة كلمات مفتاحية مشتملة على مجموعة من الكلمات المتناسبة مع خط المحتوى الخاصة بك إذا كانت لفترة شهر أو لست أشهر أو غيرها. 

حلّل مستوى المنافسة 

المنافسة أيضًا من الجوانب التي يجب وضعها في الحسبان دائمًا عندما اختيار الكلمات المفتاحية وخاصة إذا ما كان الموقع الإلكتروني جديد ففي هذه الحالة من الضروري استهداف كلمات رئيسية ذات منافسة منخفضة. ومن أجل التعرف على شدة منافسة أحد الكلمات بإمكانك استخدام أدوات البحث عن الكلمات المفتاحية التي تعرفنا عليها سابقًا مثل أداة Keyword Tool فكل ما عليك الشروع به هو إدخال الكلمة المفتاحية ومن ثم ستظهر لك كافة المعلومات عنها والمشتملة على شدة المنافسة ولكن تحتاج لشراء الإصدار المدفوع منها. 

أيضًا في حال كُنت تريد استخدام الطريقة اليدوية. فبإمكانك ذلك عبر  البحث في محرك البحث جوجل بالكلمة المفتاحية. ومن ثم الاطلاع على المواقع التي تظهر في النتائج الأولى، فإذا ما كانت المواقع التي تترب في هذه النتائج ذات ميزانيات تسويقية كبيرة أو علامات تجارية ضخمة ففي هذه الحالة سيكون من الصعب الترتيب عليها. وفي الجانب الآخر، عليك الإطلاع على نوعية المحتوى نفسه وأسأل نفسك إذا كان لديك القدرة على إنشاء هذا النوع من المحتوى وبنفس الجودة. 

طريقة استخدام الكلمات المفتاحية داخل الموقع الإلكتروني 

بعد تحديد الكلمات المفتاحية المناسبة ستكون الخطوة التالية هي استخدام هذه الكلمات داخل محتوى الموقع، وفي هذه الجزئية بالذات يوجد مجموعة من القواعد الثابتة المرجو الأهتمام بها وخصوصًا أن لها تأثير على فهم المحتوى من قبل عناكب البحث وبالتالي ترتيب الموقع، وهي: 

العنوان 

الكلمات المفتاحيه

عنوان الصفحة أو المقال هو الجزء الأول الذي يجب إضافة الكلمة المفتاحية إليه. فهو الجاذب للمستخدمين لقراءة المقال أو المحتوى وفي نفس الوقت تستخدمه محركات البحث لفهم الجوانب التي يدور حولها المحتوى. وبالتالي ترتيبها لهذه الكلمات أو إظهاره للمستخدمين الذي يبحثون عن الكلمة المفتاحية.  ومثال على ذلك استهداف كلمة “انشاء باك لينك خارجي”. 

مقدمة المقال 

مقدمة المقال هي من الممكن أن تكون الافتتاحية التي تعمل على شرح المشكلة التي يتناولها المقال. تعمل كخطاف لجذب القراء على إكمال قراءة المحتوى حتى النهاية. وفي نفس السياق توضح لمحركات البحث الجوانب المتناولة في المحتوى وبالتالي هي من المواضع المهمة التي يجب أن تكون الكلمة المفتاحية مُضمنة فيها: 

مقدمة المقال

العناوين الجانبية 

الترويسات أو العناوين الجانبية من المكونات المهمة في كل مقال، وتعمل على تفصيل وتنسيق المقال بطريقة رائعة وبالتالي تسهل على القارئ الإطلاع على المحتوى والتعرف على النقاط المتناولة. وعند كتابتها أو إضافتها لا بد من أن تحتوي على الكلمة المفتاحية مشتملة على كل العناوين من H1 إلى H6. 

الكلمات المفتاحيه

الوصف 

وصف المقال هو يظهر مع عنوان المقال في صفحة النتائج وبالتالي هو عبارة عن وصف قصير يخبر المستخدمين بالجوانب المتناولة داخل المقال. مؤثرًا على نسبة النقر إلى الظهور أو التحويلات على صفحة النتائج. وهنا أيضًا من الضروري إضافة الكلمة المفتاحية. 

الكلمات المفتاحية

رابط المقال أو الصفحة (URL)

رابط الصفحة هو أيضًا من العناصر المهمة لدى محركات البحث. دائمًا من الجيد جعل هذه الروابط قصيرة مع إضافة الكلمات الرئيسية إليها، فهذا سيساعد وبشكل كبير على ترتيب الموقع في صفحة النتائج. ومثال على ذلك: 

رابط المقال أو الصفحة

داخل المحتوى 

المحتوى هو العامل المهم داخل الموقع الإلكترون وهو الذي يجسب المستخدمين ويضمن تواجدهم داخل الموقع لأطول فترة ممكنة. وبالتالي من المهم أن يتخلل هذا المحتوى استخدام للكمات المفتاحية بطريقة منتظمة وليست عشوائية كما نجده المواقع التي لا تهتم بجودة محتواها. وفي هذه الجزئية يوصى دائمًا بأن تكون كثافتها 1.00 من المحتوى. 

الكلمات المفتاحيه

وصف الصور 

المحتوى المرئي يضيف المزيد من التفاعلية للمحتوى ويجعله سهل الهضم بالنسبة للقراء. فعند استخدام صور فمن الجيد إضافة الكلمة الرئيسي إلى وصفها أو يُسمى أيضًا بالنص البديل. فهذا سيساعد على إظهارها في محرك البحث الخاص بالصور وزياجى إظهار المحتوى بالنسبة للمستخدمين المهتمين والحصول على زيارات أكثر. 

الخاتمة 

الكلمات المفتاحية “keywords” من المكونات المهمة عند الحديث عن التحسين من السيو الداخلي للموقع الإلكتروني. فهي تحديد لك نوعية الزيارات التي تحصل عليها والطريقة المُثلى للتغلب على المنافسين. وأيضًا لديها تأثير صريح على معدل التحويل والمبيعات والأرباح المحققة.

All Copyright Reserved for Nofal S.E.O™ 2022